كل ما تريد معرفته حول Coaching

أنت تتساءل ما هو الكوتشينج؟ وهل هو للأفراد أم للشركات والمجموعات؟ وما الفائدة المرجوة منه؟ لحسن الحظ أنت هنا في المكان الصحيح مع الكوتش أحمد الشقاع ستحصل على كل ما تريد معرفته حول Coaching 

قبل البدء بتفاصيل مقالنا ننصحك بمتابعة موقعنا للتعرف على كل جديد.

لنسأل أنفسنا أولاً ما هو الكوتشينج؟

يمكننا اعتبار الكوتشينج عمليات تحفيز وإلهام لتمكين الأفراد والشركات من تحقيق إمكاناتهم الكاملة.

عملية الكوتشنج تعتمد بالأساس على الاسئلة الفعالة والإنصات العميق في جو خالي من التوجيه أو إصدار الأوامر، لذا من المنطقي تحديد الأشياء الشائعة التي يقوم بها المدربون والموجهون سواء تم تقديم الخدمات في دور مدفوع (مهني) أو غير مدفوع (خيري).

  • استكشاف الاحتياجات والدوافع والرغبات والمهارات وعمليات التفكير لمساعدة الفرد في إحداث تغيير حقيقي ودائم.
  • استخدام أسلوب طرح الأسئلة لتسهيل عمليات التفكير لدى العميل من أجل تحديد الحلول والإجراءات بدلاً من اتباع نهج توجيه كامل.
  • دعم العميل في تحديد الأهداف والأساليب المناسبة لتقييم التقدم في ما يتعلق بهذه الأهداف.
  • مراقبة الموقف الذي يعيشه العميل والاستماع إليه وطرح الأسئلة عليه لفهم حالته.
  • تطبيق الأدوات والتقنيات بطريقة إبداعية التي تتضمن تدريبًا واحدًا تلو الآخر، وتسهيل التدريب، وتقديم المشورة، والتواصل.
  • التشجيع على الالتزام بالعمل وتطوير النمو الشخصي الدائم والتغيير.
  • المحافظة على الاحترام الإيجابي غير المشروط للعميل، مما يعني أن المدرب يدعم العميل في جميع الأوقات ويحافظ على وجهات نظره وأسلوب حياته وتطلعاته.
  • التأكد من أن العملاء يطورون كفاءات شخصية ولا يطوّرون تبعيات غير صحية حول علاقة التدريب أو الإرشاد.
  • تقييم نتائج العملية التدريبية باستخدام مقاييس موضوعية كلما أمكن لضمان نجاح العلاقة وتحقيق العميل لأهدافه الشخصية.
  • تشجيع العملاء على مواصلة تحسين الكفاءات وتطوير تحالفات إنمائية جديدة عند الضرورة لتحقيق أهدافهم.
  • إدارة العلاقة لضمان حصول العميل على مستوى الخدمة المناسب وعدم قصر البرامج أو طولانها.

كل النقاط السابقة هي أدوار ومهام يمكن للكوتش القيام بها، وهي على سبيل المثال لا الحصر.

وهذا تعريف Eric Par-sloe, في كتابه The Manager as Coach and Mentor لعام 1999.

…Coaching is

“a process that enables learning and development to occur and thus performance to improve. To be a successful a Coach requires a knowledge and understanding of the process as well as the variety of styles, skills, and techniques that are appropriate to the context in which the coaching takes place”

الكوتشينج هو…

“عملية تمكن من حدوث التعلم والتطوير وبالتالي تحسين الأداء. ولكي يكون الكوتش ناجحًا، يجب أن يكون على دراية بالعملية وفهمها، بالإضافة إلى مجموعة الأساليب والمهارات والتقنيات المناسبة للسياق الذي يتم فيه التدريب”

وهذا هو جمال الكوتشينج أن الكوتش لا يولد الحلول وانما يجعلك أنت من تولد وتكتشف الحلول العميقة والمقنعة التي تناسبك وتتوافق مع شخصيتك.

السؤال الذي يراود الكثيرون؛ لماذا الكوتشينج مهم؟

عصر التطور والحكمة الذي نعيشه اليوم يعتبر اتخاذ القرار من التحديات الكبرى أمام مختلف شرائح المجتمع؛ ويتميز الكوتشينج انه يعتمد عل الجانب التطبيقي بخلاف المجالات الأخرى التي تعتمد على تلقين المعلومة فقط، فمجال الكوتشينج لا يعطيك الحل على طبق من ذهب؛ ولكنه يساعد في توليد الحل واكتشافه بنفسك.

الآن دعني أخبرك عن أثر الكوتشينج على المنظمات والأفراد !

لنأخذ نظرة على المنظمات أو الشركات الكبيرة عالمية والتي تحقق نجاحاً عظيماً، من المؤكد أنها تعمل على تطبيق استراتيجيات الكوتشينج في اتخاذ قراراتها. وتوليد حلول للمشاكل التي تواجهها، ولا ننسى أيضاً نلاحظ اليوم وجود الكوتشينج بشكل أساسي في خدمة وتمكين الأشخاص أصحاب النفوذ في الدولة أو المناصب العليا. وهذا  سبب رئيس في تقدم الدول والمنظمات وازدهارها.

كل ما تريد معرفته حول التدريب Coaching ، لا شك أن هناك ممارسات خاطئة تصدر عن بعض من يعتقد نفسه كوتش، وهذا سبب مهم لكي نحرص على أن نختار الأفضل دائماً.

هذا عرض موجز للكوتشينج وسأكون في غاية السعادة لتقديم خدمة الكوتشينج بالضغط هنا وفي حال وجود أي استفسار يمكنك مشاركتنا من خلال التعليقات.

One thought on “كل ما تريد معرفته حول Coaching

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: